Feeds:
المقالات
تعليقات

Archive for 30 أبريل, 2010

إذا ما إشتميت فى خبر تقرأه رائحة العنصرية فتوقف قليلا فربما لا تفوح الرائحة من الخبر و إنما من مصدر آخر..

ردود الأفعال على النت تجاه حادثة قتل متهم مصرى فى لبنان و التمثيل بجثته من قبل جماهير قرية غاضبة تضيف فى رأيى دليلا جديدا ليس على عنصرية لبنانية أو عربية بشكل عام تجاه المصريين و إنما على عنصرية مصرية تجاه الجميع .. هذه العنصرية تنعكس فى صورة إنعدام كامل للثقة فى الآخر و توقع الأسوأ دائما من قبله و من ثم تتمثل واضحة فى تصوير كل فعل من هذا الآخر تجاه الذات على أنه فعل عنصرى ينطوى على كراهية لا تتعلق بشخص واحد و فعل بعينه و إنما تشمل كل مصرى و بدون سبب مباشر غير الحقد و الضغينة غير المبررة..

المصرى القتيل متهم بإغتصاب طفلة فى الثالثة عشر من عمرها و قتل أربعة – طفلين و جديهما!! .. و على الرغم من أن القاعدة القانونية المستقرة تقول أن كل متهم بريئ حتى تثبت إدانته إلا أننا جميعا نعلم أن الجموع الغاضبة لا تقيم للقواعد القانونية وزنا خاصة فى بلدان لطالما ضرب فيها بالقانون عرض الحائط من قبل السلطات التى يتوقع منها حمايته و التقيد قبل غيرها به .. لا يمكننا لوم جمهور غاضب إذا ما إفتقد الثقة فى أن القانون سينصفه – و إن أنصفه سيتم تنفيذ ما يمليه فعليا – إذا ما إلتجأ إلى وسائل بديلة هى بالضرورة أكثر عدوانية و عنفا و غوغائية لتحقيق ما يرى أنه العدل ..

ليس أى منا ببعيد عن موقف أو حالة مشابهة فى واقعنا المصرى فالأحداث التى لجأ فيها الناس أو حاولوا اللجوء إلى تنفيذ العدالة من وجهة نظرهم بأنفسهم لا يمكن حصرها و لذلك فأقرب شيئ إلى تصور أى منا هو توقع أن ما كان هو رد فعل طبيعى تماما من أهالى قرية غاضبين و ربما لا يكون أمامنا إلا أن نلوم السلطات المسئولة فى موقع الحادث و التى أظهرت إهمالا غير مفهوم فى توفير الحماية لمتهم بمثل تلك التهم التى يتوقع أى أحد أن تثير ثائرة الناس ..

الغريب و المريب و غير المبرر هو أن يبحث أى منا عن أسباب للحادث تتخطى الوقائع الواضحة و المفهومة و الكافية بذاتها لتبريره .. و الأكثر غرابة و ريبة أن يقفز عقل أحدهم إلى إلصاق صفة العنصرية بالحادث لمجرد أن بطله و ضحيته مصرى قتله أهالى قرية لبنانية .. ثم تبلغ الغرابة قمتها و تصبح الريبة يقينا بعدم الموضوعية إذا ما بدأ أحدهم الربط بين الحدث و بين توترات سياسية بين النظام المصرى و حزب الله اللبنانى و التى توجت مؤخرا بحكم مريب من محكمة طوارئ مصرية ضد أفراد إتهموا بتكوين خلية تابعة للحزب على الأراضى المصرية..

هذه الدرجات من الغرابة و الريبة لا يوضحها إلا العودة إلى واقعنا المصرى ذاته و بمقارنة بسيطة يمكننا أن ندرك طبيعة الداء و ربما سببه الرئيسى أيضا ..

عندما يتهم شاب مصرى بإغتصاب فتاة مصرية أيضا .. نتوقع بالطبع أنه لو تمكن أهلها أو أهل قريتها الغاضبون من الإمساك به أن يلقى مصيرا لا يختلف عن هذا الذى واجهه المصرى فى لبنان و لكن إذا ما تصادف أن الشاب المصرى هو قبطى أيضا و أن الفتاة المصرية هى مسلمة فما يحدث هو أن يثور المسلمون من أهلها و أهل قريتها و غيرهم لا ضد الشاب المتهم و لا حتى ضد أهله بل ضد كل من هو و ما هو قبطى فى طريقهم فيهاجمون المنازل و يحطمون واجهات المحال التجارية و يحرقون السيارات .. هذا تحديدا هو العنف العنصرى و الطائفى بإمتياز .. و فى المقابل و بينما يعيش و يعمل فى لبنان مصريون كثر فلم نسمع اليوم عن أن أحدهم تعرض لتحرش أو إعتداء من أى شكل .. أين العنصرية و من العنصرى إذن؟؟

أما ربط الواقعة بالحكم الأخير لمحكمة الطوارئ المصرية فهو أشبه شيئ بالتحسيس على البطحة و كأنما نناقض أنفسنا إذ ندعى أننا نحمى أمن بلادنا و أن الأحكام القاسية هى عادلة فى مواجهة من كانوا يريدون العبث بأمن الوطن و تمزيق نسيجه الإجتماعى!! .. فإذا كان الأمر كذلك حقا فلماذا نتوقع أن يثير تمسكنا بحقوقنا المشروعة شعورا بالضغينة فى نفوس الآخرين؟ .. و إذا توقعنا أن يكون الآخر من حزب الله و شيعة الجنوب غير محايد فى حكمه على الأمر ، و حيث أن من بعض إدعاءاتنا أن اللبنانيين من غير المنتمين لحزب الله و من غير شيعة الجنوب هم فى الواقع يتفهمون الموقف المصرى و يشاركون مصر و الموالاة اللبنانية فى 14 آذار تخوفهما من سلاح حزب الله .. إذا كان الأمر كذلك فلماذا نتوقع من قرية سنية و مسيحية فى قضاء الشوف و ليس فى الجنوب كما قال البعض أن يحمل أهلها الضغينة لمصر النظام و يمتد حقدها إلى مصر الشعب و الأفراد؟؟

التفسير الطبيعى هو أن ما يمارسه النظام هو فى الواقع مما لا يقبله أحد سواء كان عضوا فى حزب الله أو من شيعة لبنان أو سنتها أو مسيحيوها أو كان عربيا فلسطينيا من غزة أو الضفة أو عربيا فى أى مكان آخر أو حتى مصريا ممن لم يستسلموا لعمليات غسيل الدماغ التى مورست طوال عقود لتفصم عروة العروبة التى تربطنا بالشقيق ذو اللغة و الثقافة الواحدة و تربطنا رغم أنوفنا بعجلة مصالح العدو الأمريكى و الصهيونى فنصبح مخلب قط و نصل خنجر فى ظهر الشقيق ..

التفسير الطبيعى أننا ندرك فى أعماق نفوسنا أنه لو إستبدل العرب حبهم لمصر ببغض و مقت و كراهية فإن ذلك هو أمر متوقع و نتيجة منطقية لسنوات من إدارة الظهر لمسئوليتنا تجاه عروبتنا و قضاياها .. و إلا فبماذا نبرر هذه البرانويا المصرية السائدة و التى ترى فى كل إشارة أو كلمة أو حدث تحرشا و تطاولا و إعتداءا لا شيئ وراءه إلا العنصرية و العنصرية وحدها و كأنما إرتدينا فى يوم و ليلة إهاب الدولة العظمى التى تبرر لمواطنيها كراهية العالم لهم بالحسد و الغيرة أو كره متأصل للحرية و الديموقراطية .. و بغض النظر عن أنه ليس لدينا ما يحسدنا عليه الآخرون فإننا مستعدون لإستيراد هذا المفهوم الساذج فنحن ملائكة أبرار أطهار يكرهنا الآخرون حقدا و ضغينة كما يكره الأنذال من سبق إليهم بإحسان!!

لا داعى لأن أذكركم و إياى بما تمخضت عنه معركة الجزائر الفاضحة و التى نحن اليوم فيها و عن حق الطرف الملام الذى يتضرع طلبا للمغفرة عما بدر منه خوفا من العقوبة .. فلنحفظ لهذا البلد البقية الباقية من ماء الوجه الذى أرقناه حتى لم نبق منه إلا القليل و لنحاول أن نتشبه بمواقف الكبار فى الترفع عن الصغائر و رؤية الأمور فى حجمها الطبيعى عل و عسى يلمح فينا الآخر ظلا من الشقيقة الكبرى التى كناها يوما ..

Advertisements

Read Full Post »

My Bookmarx 04/30/2010

  • “It’s premature to say this is catastrophic.” The words of Gulf Coast Coast Guard Commander Mary Landry about the BP oil spill Tuesday were spoken as the families of eleven rig workers were still waiting for word of their loved ones, now presumed dead.

    tags: usa, workers, labor, mining, capitalism, safety, alternet

  • Seven years under occupation, Iraqis still cope with what Refugees International calls “a dire humanitarian crisis that sees huge numbers of displaced (and other Iraqis) struggl(ing) to survive,” a situation “for which the US bears special responsibility” but does nothing to correct.

    tags: iraq, usa, occupation, violence, corruption, Stephen_Lendman, uruknet

  • An Egyptian court today convicted 26 men of planning attacks inside Egypt at destinations popular with Israelis and of being linked to the Lebanese group Hezbollah. The move is expected to increase tensions between Egypt and Iran, which is the primary supporter of the Shiite group.

    tags: egypt, courts, verdict, hezballah, resistance, Palestine, gaza, Aol_News

    • our of the defendants remain on the run. Three, including the group’s leader, Lebanese national Muhammed Qabalan, received life sentences, which in Egyptian law is equivalent to 25 years.

      Amr Nabil, AP
      The son, top left, of one of the 26 suspected Hezbollah members accused of plotting attacks grieves as his mother collapses outside the court in Egypt on Wednesday.

      The others — Lebanese, Palestinians, Egyptians and one Sudanese — received sentences ranging from six months to 15 years in prison. The detainees were arrested in late 2008 and early 2009 and charged with conspiring to carry out attacks against the Suez Canal and several beach resorts popular with Israelis. As they were sentenced, several men cried out “Allahu Akbar,” or “God is great,” from the open-air cage they were being held in during the trial.

    • The Egyptian court’s sentencing came as tensions between Hezbollah and Washington increased. On Tuesday, U.S. Defense Secretary Robert Gates accused Iran and Syria of arming Hezbollah with increasingly sophisticated rockets and missiles. Earlier this month, Israel accused Syria of providing Hezbollah with long-range Scud missiles that could reach most parts of Israel.
    • Publicly, Israeli officials did not comment on the Egyptian court’s harsh sentences of the Hezbollah members. But privately they welcomed them. Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu announced Tuesday he will meet Egyptian President Hosni Mubarak in Egypt on Monday.
  • The Presidential Summit on Entrepreneurship has granted the United States and the Islamic World a historic opportunity to deepen mutual relations.

    tags: usa, obama, islamic_world, entrepreneurship, Iman_Bibars, huffington_post

  • شهد اعتصام أهالى طوسون تصعيدًا ملحوظا من جانب قوات الأمن حيث قامت اليوم باغلاق دورات المياة التى يستعين بها المعتصمون سواء داخل المسجد القريب من اعتصامهم أمام وزارة الزراعة بالدقى أو الجراج الخاص بوزارة الزراعة .وقام المعتصمون بالرد على ذلك التصعيد بالاستعانة بطبول كبيرة للدق عليها وإعلانهم الحرب على قوات الأمن .

    tags: egypt, protests, sit_in, Toson, alexandria, kefaia

    • يذكر أن قوات الأمن قد تدخلت فى عمليات الازلة بالأرض في ظل صراخ الطفال وعويل النساء بطلقات قنابل الغاز والرصاص المطاطى. وفى الوقت الذى كان مئات التلاميذ على أبواب الامتحانات وجدوا أنفسهم على أرصفة شوراع المنطقة بلا مأوى، فضلا عن تعرض الكثير منهم للأزمات القلبية والصدرية، وكانت الكلاب البوليسية تمارس مهمتها فى عض الأطفال والنساء، بينما اللصوص والبلطجية يستولون على كميات هائلة من الأخشاب وحديد التسليح والأبواب والشبابيك والأثاث، فى الوقت الذى يقوم فيه بعض رجال الشرطة باقتناص والتفتيش عن كل ما يمكن العثور عليه فى الأنقاض من المتعلقات الشخصية والأجهزة المنزلية وغيرها.
    • وفى نفس الوقت، تم اقتلاع المئات من أشجار النخيل المزروعة فى المنطقة، ولجأ  الأهالى لكل المسئولين، وأعضاء البرلمان ومحافظ المدينة ولوزير الزراعة ومدير الإصلاح الزراعى. ولما تهرب الجميع منهم رفعوا الدعوى (1096/ 62 ق. إ /2008) أمام القضاء الادارى، حيث أنصفتهم المحكمة  وأصدرت حكمها بوقف جميع الإجراءات التى تنفذها المحافظة وقوات الأمن وإزالة ما ترتب على هدم منازلهم وبالتعويض.

Posted from Diigo. The rest of my favorite links are here.

Read Full Post »

أعتقد من الواضح إنى بقالى فترة ما بكتبش جديد و بكتفى بالبوستات الأوتوماتيك اللى بيعملها دييجو للبوكماركس اللى بأختارها يوميا أثناء تصفحى للنت .. السبب ببساطة هو إنى و من فترة طويلة حاسس بكرشة نفس .. عشان أكون دقيق كرشة النفس قديمة جدا و قبل حتى ما أبدأ فى التدوين لكن اللى حصل مؤخرا إنها زادت ..

على أى حال فى ظل إستمرار كرشة النفس قررت إنى أريح الجمجمة و أكتب بشكل عشوائى و من غير الكلكعة المعتادة .. و بسبب كرشة النفس برضه أحب أوضح إنى عندى ميل مفاجئ للصراحة و تسمية الأشياء بأسماءها الصحيحة و بالتالى فيسعدنى أن أعلن إن عهد الطبطبة و التحسيس قد إنتهى و لذا وجب التنبيه على أصحاب الأحاسيس المرهفة ..

نخش فى موضوع النهاردة و يتعلق بواحدة ست ما كنتش أعرفها إسمها إيمان بيبرس .. قيل لى إنها بتعمل فى مجال التنمية المجتمعية فى العشوائيات .. و بالمناسبة دى و قبل ما أكمل كلام عن المدعوة إيمان، يسرنى أقولكم رأيى فى كل أشكال العمل الإجتماعى و الخيرى اللى حبايبنا من النخبة بيحبوا يتفشخروا بيها كتير..

العمل الخيرى فى أى مجتمع يشبه بالضبط اللى حصل فى مسلسل الشهد و الدموع اللى يمكن بعضكم يوعى عليه و اللى فيه الأخ اللى نهب أموال أخوه و تسبب فى موته بيتفضل و يحن على أولاد الأخ الراحل ببعض المساعدة من باب الإحسان .. و الحاصل هو إن فئات المستفيدين من التوزيع غير العادل للثروة فى البلد بيجدوا دايما فى العمل الخيرى وسيلة للوجاهة الإجتماعية و يمكن إرضاء ضمايرهم الموجوعة أو أحاسيسهم المرهفة قوى .. فى حين إنهم فى حد ذاتهم السبب الحقيقى لمعاناة و فقر و طحن الفئات المغلوبة على أمرها و اللى إتحكم عليها تعانى شظف العيش عشان البعض يتقلب فى مسرات النعيم و بعدين يرجع يرميلهم لقمة على سبيل الحسنة و أنا سيدك ..

نرجع للست إيمان اللى ذهبت لبلاد الأمريكان لحضور مؤتمر رئاسى يرعاه السيد الرئيس القائد الأعلى للقوات المسلحة اللى بتحتل العراق و أفغانستان .. المؤتمر اللى بيرعاه بسلامته يهدف إلى تعميق التعاون المشترك بين بلده المحروسة و بلاد المسلمين الموكوسة .. و يظهر إنه جنابه غير راضى عن عمق التعاون الحالى اللى هتك الجلد و قطع اللحم و عض فى العضم و يبدو إنه عينه على النخاع بقى بصفته أكيل كوارع قديم!!

المؤتمر بيهدف لتغيير نمط العلاقة بين أمريكا و المسلمين و بدلا من التركيز على قضايا الأمن و الزيت – البترول يعنى – نركز بقى على قضايا التنمية .. و الترجمة إنه بعد ما ركعناكم و تأكدنا من تأمين سيطرتنا و إحكام قبضتنا على مصائركم و بعد ما بترولكم بقى فى جيبنا و بترول وسط آسيا هو كمان سكته مفتوحة من خلال أراضيكم يبقى آن الأوان إننا نمد إيدنا و نوصل اللغاليغ و نشوف نقدر نلم كام من القروش اللى فاضلالكم و نقدر نستزف قد إيه من مواردكم الطبيعية و البشرية ..

طبعا أصحاب الأعمال الكبرى فى العالم الإسلامى بره اللعبة دى لأنهم حلفاء و عملاء قدامى و قايمين بدورهم على أكمل وجه لكن لابد من تحزيم الشعوب من تحت و من فوق و لابد من تأمين إرتباط لقمة عيش كل إنسان بعجلة مصالح أمريكا عشان يوم الجد و لو حتى حصل و الشعوب ربنا نفخ فيها الحياة من جديد و إنتفضت على النظم العميلة و أسيادها من الرأسماليين المحليين برضه مش هيكون بمقدورها تتمرد على السيد الأمريكانى الأعلى لأن عيشها و معاشها مربوط بخيوط من فولاذ لصباع رجله الصغير..

الست إيمان ربنا فتح عليها و كتبت مقال على الهافنجتون بوست بتحكيلنا فيه عن أهداف المؤتمر و إزاى إنه إمتداد لدعوة الحاج أبو عمامة لفتح صفحة جديد فى العلاقات بين الولايات المتحدة و العالم الإسلامى و اللى أطلقها فى خطابه السنة اللى فاتت فى جامعة القاهرة .. و بتفهمنا إن التركيز لازم يكون دلوقت على مبادرات البزنس اللى هتعمل فى مجال تنمية المجتمعات و لازم العالم الإسلامى يستجيب للمبادرة الكريمة دى بإنه يسهل عمل البزنس و يتيح له مجال الإزدهار .. و المعنى إن المفروض نبيع أرواح الملايين من ضحايا العربدة الأمريكية و الفجر الصهيونى المدعوم أمريكيا على طول بلادنا و عرضها بشوية دولارات دعم لمشرعات هتستنزف جهد و عرق عمال من الفقراء و المعدمين و تخلق أرباح مضاعفة تنتهى فى جيوب شلة من محاسيب و عملاء الإدارة الأمريكية .. و بلغة أخرى ملعون أبو مليون عراقى ماتوا عشان الست إيمان تعمل بزنس و تزدهر أعمالها و تنضم لقاطنى مارينا و الجونة اللى همه وجه مصر الحضارى الأمريكانى..

أنا هكتفى بهذا القدر لأنى لو حاولت أعلق أكتر على ما كتبته الست إيمان و على إشتراكها هى و أمثالها فى هذا النوع من المشروعات المشبوهة فأكيد اللى هكتبه هيكون غير مناسب و غير لائق .. على أى حال أسماء المشبوهين من العملاء المشاركين فى المؤتمر المراحيضى ده موجودة فى مدونة أختنا نوارة .. أرجو إن كل واحد يكتب أساميهم فى ورقة و يرميها فى الكنيف مع شوية ديتول عشان الأمراض و ما ينساش يشد السيفون ..

Read Full Post »

My Bookmarx 04/29/2010

Posted from Diigo. The rest of my favorite links are here.

Read Full Post »

My Bookmarx 04/28/2010

  • Detainees in a secret Baghdad detention facility were hung upside-down, deprived of air, kicked, whipped, beaten, given electric shocks, and sodomized, Human Rights Watch said today.

    tags: iraq, torture, humanrights, detainees, occupation, usa, HRW

    • “The horror we found suggests torture was the norm in Muthanna,” said Joe Stork, deputy Middle East director at Human Rights Watch. “The government needs to prosecute all of those responsible for this systematic brutality.”
  • Imagine that hundreds of black protesters descended on DC armed with AK-47s. Would they be defended as patriotic Americans?

    tags: usa, racism, tea_parties, fascism, alternet

  • Water is the new oil. I’ve spent the last four months reporting stories on water from Ethiopia and Kenya, two countries at the forefront of the world’s coming water crisis

    tags: africa, water, the_nile, Ethiopia, Kenya, egypt

    • Our team uncovered distressing stories about people in the region facing water scarcity issues: women who walk for miles each day to collect drinking water; farmers pushed into deadly conflict with wildlife by dwindling river flows; city water supplies drained by overzealous irrigation. But the big picture that the smaller stories hint at is one of ecological disaster and conflict over resources that will affect millions and have repercussions around the world.
  • tags: Noam_Chomsky, fascism, class, working_class, tea_parties, usa, Peoples_World

    • He warned left and progressive people that “[r]idiculing the tea party shenanigans is a serious error.”
    • Chomsky was off-base in implying the tea party is a working-class phenomenon. It’s true that, as he said, there is a “class” resentment among the tea party movement, and the context is the devastating economic crisis and wealth gap that exists in the United States. Undoubtedly there are working-class people among the tea partiers. But the working class does not make up the majority of this movement. Nor does this movement represent working-class interests.
    • In a recent poll, it was wealthier and more educated Americans, more than others, who identify with the tea party anti-government, anti-Obama rhetoric.
    • Fascism – as a system – comes out of the most reactionary sectors of capital. In our country, energy and oil, finance and military capital lead the way and the Republicans are their political party of choice. The most reactionary sector, when most threatened, will consider a suspension of democratic rights, and implementation of a terror-based system of government – with no rights for unions, women, racial/national/religious/sexual minorities, etc.
    • There was another speech given recently on anger in America. This one was by Richard Trumka, president of the AFL-CIO and former mineworker, at Harvard University.
    • Trumka said reactionary forces use divisive “racist and homophobic hate” to channel “justifiable anger” about the wealth gap towards President Obama and “heroes like Congressman John Lewis” and “to divide working people.”
  • “The impact of the economic crisis on housing in New York City has once again laid bare the nature of class relations that exist in America’s largest city and the capital of global finance.”

    tags: usa, New_York_City, housing, class, financial_crisis, capitalism, Bailout, wsws.org

    • Thanks to the massive government bailout of the financial system, the city’s financial aristocracy is awash in bonuses and stock market profits. Wall Street dished out tens of billions in bonuses this past year, a record increase from the previous year. The Dow Jones Industrial Average recently rose above 11,000, reaching the highest point since September 2008, the month when Lehman Brothers collapsed.
  • “فجر إعلان دول منبع حوض النيل في ختام فشل مؤتمر شرم الشيخ نيتها توقيع اتفاقية إطارية في 15 مايو/أيار القادم بمعزل عن مصر والسودان، الخيارات المتاحة أمام دولة المصب مصر للحفاظ على نصيبها من المياه المنصوص عليه في اتفاقية 1929.

    tags: egypt, the_nile, politics, water, war, Sudan, Ethiopia, military, al_arabia

Posted from Diigo. The rest of my favorite links are here.

Read Full Post »

My Bookmarx 04/26/2010

Posted from Diigo. The rest of my favorite links are here.

Read Full Post »

My Bookmarx 04/25/2010

Posted from Diigo. The rest of my favorite links are here.

Read Full Post »

Older Posts »